"عصابة قرود" تحتل قرية هندية.. والسكان في رعب


    يصعب تخيل القرود في مشاهد لا تدفع إلى الضحك، لكن تلك الحيوانات المبهجة في العادة تحولت في بلدة هندية إلى "عدو" حقيقي يثير الفزع، ويستدعي تصرفا عاجلا قبل تفاقم الوضع، وحدوث ما لا يحمد عقباه.
    في بلدة فريندافان الهندية بولاية أوتار براديش شمالي البلاد، احتلت "عصابة من القرود" ديرا قديما، وشنت هجمات مخيفة على الأطفال.
    وهجر السكان الذين يعيشون في المنطقة المحيطة بالدير الشهير، منازلهم إثر هجمات قرود المكاك "العدوانية" وهم يجاهدون لمواجتها حاليا، ولا يجدون طريقة إلى ذلك سوى نصب الحواجز على نوافذهم، لصد هجمات تلك الحيوانات.
    ونشرت منظمة خيرية تدعى "سري رادي سيفا تراست"، على صفحتها بموقع "جاست غيفينغ": "في الماضي لم تكن القردة عدوانية، لكنها للأسف كذلك الآن".

    مشاركة المقال

    مقالات ذات علاقة

    التعليقات
    0 التعليقات

    Post a Comment